Uncategorized

لأول مرة العلماء يتمكنون من تحديد تسلسل الحمض النووي البشري لضحية من بومباي

قبل ثوران بركان جبل فيزوف المدمر عام 79 بعد الميلاد، كانت بومباي مدينة مزدهرة يبلغ عدد سكانها ما يصل إلى 20000 نسمة.

والآن، تعمق العلماء في حياة ضحايا بومبي، من خلال تحديد تسلسل الجينوم لرجل قُتل في الانفجار المدمر قبل 1900 عام.

يقول باحثون من جامعة كوبنهاغن أن الرجل كان بين 35 و 40 عاماً عندما توفي وربما كان يعاني من مرض السل قبل وفاته، ويأمل الفريق أن يتم تطبيق هذه التقنية على ضحايا آخرين قتلوا في ثوران البركان، للكشف عن تفاصيل جديدة حول حياتهم.

وكتب الفريق، بقيادة الدكتور غابرييل سكورانو، في دراستهم المنشورة في مجلة ساينتيفيك ريبورتس: “تُظهر النتائج إمكانية استرداد الحمض النووي القديم من بقايا الإنسان في بومباي، وتوفر نظرة ثاقبة للتاريخ الجيني وحياة هذه المجموعة من السكان”‘.

تسلسل الجينوم هو طريقة تستخدم “لقراءة” الحمض النووي ويمكن استخدامها لتحديد التركيب الجيني الكامل لكائن حي معين، وفي حين أن الدراسات السابقة قد تسلسلت امتدادات صغيرة من الحمض النووي للميتوكوندريا من ضحايا بومباي للإنسان والحيوان، ولكن حتى الآن، لم يتم تحديد تسلسل الجينوم البشري بأكمله.

في الدراسة الجديدة، درس الباحثون رفات شخصين لقيا حتفهما في منزل كاسا ديل فابرو أي منزل الحرفي.

واستناداً إلى شكل وهيكل وطول الهياكل العظمية، يقترح الباحثون أن مجموعة واحدة من البقايا تعود لرجل كان عمره من 35 إلى 40 عاماً، وكان طوله 163 سم عند وفاته، ومن المحتمل أن المجموعة الأخرى من الرفات تخص أنثى، كان عمرها أكثر من 50 عاماً وطولها 145 سم وقت وفاتها.

استخرج الفريق الحمض النووي القديم من كلا الشخصين ولكن لم يتمكن من تسلسل الجينوم بأكمله إلا من بقايا الذكر، وبمقارنة جينوم الرجل بالحمض النووي المأخوذ من 1030 فرد قديم آخر و 471 فرد حديث من غرب أوراسيا، يمكن للباحثين البدء في تجميع حياته معاً.

تشير النتائج إلى أن الرجل يشترك في معظم أوجه التشابه مع الإيطاليين المركزيين المعاصرين، وغيرهم من الأشخاص الذين عاشوا في إيطاليا خلال العصر الإمبراطوري الروماني، ومع ذلك، وجد الفريق أيضاً أن الحمض النووي للميتوكوندريا والكروموسوم Y لدى الرجل يحتويان على مجموعات من الجينات التي توجد بشكل شائع في الأشخاص من جزيرة سردينيا.

وأوضح الفريق أن “هذا يشير إلى أنه ربما كانت هناك مستويات عالية من التنوع الجيني عبر شبه الجزيرة الإيطالية خلال هذا الوقت”.

كما يشير تحليل الجينوم الخاص به إلى أن الرجل كان يعاني من مرض السل وقت وفاته.

المصدر: ديلي ميل

#لأول #مرة #العلماء #يتمكنون #من #تحديد #تسلسل #الحمض #النووي #البشري #لضحية #من #بومباي

السابق
رانيا يوسف بـ ملامح متغيرة في أحدث ظهور.. صور – جوابك فوتبول
التالي
90 Degree (Official Video) Gurnam Bhullar | Gurlez Akhtar | Desi Crew | Kaptaan | New Punjabi Song

اترك تعليقاً